عزيزي الطالب عزيزي الزائر لمعرفة كيفية التسجيل فالموقع وكتابة مواضيع وردود اضغط هنا

شرح (بالصور والفيديو) كيفية أرسال رسـالة خاصةهنا

آخر 10 مواضيع : مدرستي لا تزالين بقلبي.. (الكاتـب : - مشاركات : 0 - )           »          تقرير عن حملة التبرع بالدم في مدرسة الأحنف بن قيس للتعليم الأساسي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - )           »          حملة التبرع بالدم في مدرسة الأحنف بن قيس (الكاتـب : - مشاركات : 0 - )           »          الطابور الصباحي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - )           »          زيارة المدرسة للمبنى الأخضر لشركة كهرباء مجان بصحار (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - )           »          حفل تكريم الطلبة المتفوقين ألف ألف مبرووووك (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - )           »          تأهل مدرسة الأحنف في مسابقة الفرق الموسيقية للتقييم على مستوى السلطنة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - )           »          قصه من القرآن (الكاتـب : - مشاركات : 2 - )           »          الفصل الثاني ومدرسة عبدالله بن العباس (الكاتـب : - مشاركات : 0 - )           »          العشرة الأوائل على مستوى المدرسة للفصل الدراسي الأول 2013ـ2014 (ألف ألف مبروووووك) (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - )
مدرسة الأحنف بن قيس للتعليم الأساسي(5-10)
العودة   مدرسة الأحنف بن قيس للتعليم الأساسي(5-10) > قسم المواد التعليمية > مادة المهارات الحياتية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 01-29-2011, 11:25 PM
مدير عام
مروان المعمري غير متواجد حالياً
Oman     Male
لوني المفضل Blue
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : Jan 2011
 فترة الأقامة : 1381 يوم
 أخر زيارة : 04-24-2014 (12:30 AM)
 الإقامة : في قلب المدرسة
 المشاركات : 204 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
Lightbulb أهمية دراسة مادة المهارات الحياتية



المهارات الحياتية

مفهومها:

كثر في الأدبيّات التّربوية توظيف مصطلح المهارة مرادفاً للقابليّة والاستعداد
والقدرة كثرة دالّة في ذاتها على ما حظي به هذا المصطلح من تعريفات
متعدّدة، فالمهارة حيناً "
القدرة على أداء عمل معيّن وإتقانه وفق
ضوابط محدّدة" و حيناً آخر "عبارة عن قوةّ
أو قدرة مكتسبة تساعد الإنسان
على إنجاز عمله بطريقة فعّالة ومؤثّرة" وهي طوراً " مجموع
المعارف والخبرات والقيم التي تجعل الفرد قادراً على معرفة ذاته وإدارتها
والتعبير عنها والتكيّف الإيجابيّ مع محيطه، بطريقة تؤهّله لتدبير
متطلّبات حياته بنجاح مثل
التعلم والإنجاز وتكوين العلاقات والتكيّف مع متطلّبات الحياة اليومية
وتحدّياتها ممّا يعزّز لدى الفرد التعلّم والصحّة والرّفاه الجسدي
والعقلي والنفسي والروحي
منهج مهارات الحياة
) وزارة التّربية والتّعليم، إدارة المناهج-البحرين 2003).
ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية فإن مفهوم المهارات الحياتية يمتد ليشمل جميع
مجالات الحياة فضلا عن المجالات الصحيّة. والمهارات الحياتية هي "
القدرة على إظهار سلوك تكيفي وإيجابي يسمح للأفراد بالتعاطي بشكل فعال
مع مطالب الحياة اليومية وتحدياتها"
وهي " مهارات نفسية واجتماعية وعلائقيّة تساعد الأشخاص على اتخاذ قرارات واعية ، وحل
المشكلات ، والتفكير بطريقة نقدية ، والتواصل الفعال ، وبناء علاقات
سليمة ، والتعاطف مع الآخرين ، والتأقلم مع إدارة الحياة بطريقة صحية
مثمرة " "وهي القدرات التي تساعد على تعزيز الصحة "
ما هي المهارات التي تعتبر مهارات حياتية؟
يُقصد بالمهارات الحياتيّة مهارات الاحتياجات اليومية
أو مهارات الاعتماد على النّفس
من أكل ومشرب وملبس واستحمام وغيرها من الأمور الأساسية في الحياة مثل (قضاء الاحتياجات -
اللباس- الأكل - الحركة - النمو الطّبيعي للمهارات العقلية والحسية... إلخ)، وتمتدّ
مجالات المهارات الحياتية لتشمل كافة جوانب حياة الإنسان باعتباره كائنا اجتماعياً
وعضواً في جماعة أكبر وبحاجة إلى التكيف مع المجتمع، فهذه المهارات تمكنه
من التعامل مع الآخرين وإقامة علاقات طبيعية معهم قائمة على الحب والمودّة وتحقق له التكيف مع الآخرين والنجاح في الحياة وتساعده
على تعرّف ذاته واكتشاف علاقاته بالآخرين، (التدرب على اكتساب مهارات حياتية مثل: بناء الثقة بالنفس وتقدير الذّات ومواجهة الضغوطات النفسية
ومهارات الاتصال السليم واتخاذ القرار والتعليم المستمروالتعاون والمواطنة المسؤولة وإدارة الحياة
في البيت والتغذية والصحة... إلخ). ويمكننا القول إنه لا توجد قائمة محددة للمهارات الحياتية وإن إعداد قوائم بمهارات الحياة والتركيز عليها يتم وفقا للموضوع وللظروف
المحلية وعلى سبيل المثال " فإن فائدة مهارة صنع القرارات يحتمل أن تبرز بقوة في موضوع الوقاية من فيروس نقص المناعة البشرية المكتسب "
إيدز " في حين أن مهارة النزاعات يمكن أن تكون أكثر بروزاً في برنامج لثقافة السلام " كما أن إعداد قوائم بالمهارات الحياتية يوحي بأن هذه
المهارات متميزة ومتباعدة بعضها عن الآخر فإن مهارة صنع القرارات غالباَ ما تتضمن مهارة التفكير الناقد (ما هي خياراتي؟) و مهارة توضيح
القيم (ما هو الشيء المهم بالنسبة إلى ؟) . وفي نهاية المطاف فإن التفاعل بين المهارات هو الذي ينتج المخرجات السلوكية القوية ولاسيما
عندما يكون هذا المنهج مدعوماً بإستراتيجيات أخرى مثل: وسائل الإعلام ، والسياسات ، والخدمات الصحية (وضع الأطفال في العالم، اليونسيف، 2006).



 توقيع : مروان المعمري


•• مآجيتَ آدورِ مديح آو شهرِه ,عآرِف نفسي آنآ (من آكـون)




.....آدرِي آني مبدع لحد آلنهآيهہ. وآدرِي آن(آسلوبي) لہٌ مقلدون فديتهمـ!••



ڵآ إڵه إڵآ آڵڵه .. عدد مْآ ڪآن .. ۈعدد مْآ ېڪۈن .. ۈعدد آڵحرڪآٺ ۈآڵڛڪۈن



رد مع اقتباس
قديم 01-29-2011, 11:26 PM   #2
مدير عام


الصورة الرمزية مروان المعمري
مروان المعمري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 04-24-2014 (12:30 AM)
 المشاركات : 204 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي



وتلعب المهارات الحياتية دوراً مهماً في حياة الناشئة عند تطبيقها بشكل عملي وتدريجي ومبرمج لإحداث التغيير السلوكي الإيجابي
من خلال الممارسة والتدريب على هذه المهارات منذ الطفولة الأمر الذي يشجع في النهاية على الوقاية من العنف والعدوان وعلى تنمية وغرس
العادات المرغوب فيها والاتجاهات والقيم المطلوبة كما تلعب المهارات الاجتماعية والشخصية دوراً فاعلاً
في حياة الذين تم إيواؤهم للعيش بانسجام وتواؤم مع الآخرين وبشكل عام فإن المهارات الحياتية تساعد الشباب على تحمل الضغوطات الاجتماعية
والتحكم في سلوكهم وتحديد قيمهم وترجمة المعرفة والقيم والمواقف إلى سلوك صحي يحسن حياتهم، وعلى اتخاذ قرارات واعية تؤدي إلى سلوكيات
إيجابية ومواجهة تحديات حياتهم وحماية أنفسهم و اكتشاف البدائل ومقارنة الإيجابيات والسلبيات واتّخاذ قرارات منطقية لحل مشاكلهم
وإقامة علاقات مع الآخرين.
تصنيفات مهارات الحياة:
فضلاً عن تعدّد التعريفات، تعدّدت تصنيفات مهارات الحياة وأبرزها ذاك التصنيف الذي ينظّمها في بعدين أساسين أوّلهما يتناول الكفايات الشخصيّة
والاجتماعيّة ليضعها ضمن ما يعرف بمهارات الحياة الشخصيّة والاجتماعيّة، وثانيهما يختصّ بكفايات الجانب الصحّي
ليضعها ضمن ما يعرف بمهارات الحياة الصحية.وفيما يأتي مخطّط يلخّص أبعاد هذه المحاور:
وكذلك تصنيف منظمة الصحة العالمية الذي نظمها في ثلاثة أبعاد أساسيّة هي:


1. التفكير
النقدي ومهارات اتخاذ القرارات
:
القدرة على التفكير بطريقة إبداعية، القدرة على التفكير النقدي، والقدرة على اتخاذ القرارات والقدرة على حل المشاكل.

2. المهارات
العلائقية ومهارات التواصل
:

القدرة على التواصل بشكل فعال وعلى إقامة علاقات شخصية والمحافظة عليها
والقدرة على التعاطف وعلى التفاوض والرفض والقدرة على التعاون.

3. التكيف ومهارات الإدارة الذاتية :

معرفة الذات، القدرة على التعاطي مع المشاعر والقدرة على التعاطي مع التوتر والجهد


 
 توقيع : مروان المعمري


•• مآجيتَ آدورِ مديح آو شهرِه ,عآرِف نفسي آنآ (من آكـون)




.....آدرِي آني مبدع لحد آلنهآيهہ. وآدرِي آن(آسلوبي) لہٌ مقلدون فديتهمـ!••



ڵآ إڵه إڵآ آڵڵه .. عدد مْآ ڪآن .. ۈعدد مْآ ېڪۈن .. ۈعدد آڵحرڪآٺ ۈآڵڛڪۈن




رد مع اقتباس
قديم 01-29-2011, 11:28 PM   #3
مدير عام


الصورة الرمزية مروان المعمري
مروان المعمري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 04-24-2014 (12:30 AM)
 المشاركات : 204 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي



تصنف منظمة الصحة العالمية المهارات الحياتية وفقاً لثلاث عناصر:

1.
التفكير النقدي ومهارات اتخاذ القرار


هذا ضروري لاتخاذ القرارات وحل المشاكل. نسبر كل الخيارات
الممكنة ونتائجها.
نتطلع أبعد من تجربتنا الشخصية.


القدرة على التفكير بطريقة إبداعية


نقوم بتحليل المعلومات المتوفرة بطريقة موضوعية بالتزامن مع
تجاربنا الخاصة، نتعرف على العوامل المؤثرة على تصرفاتنا:القيم
الاجتماعية، الأقران، الأعلام.


القدرة على التفكير النقدي


نقيم خياراتنا وندرس النتائج المختلفة التي قد تنتج عن
خياراتنا
نحلل تأثير قيمنا وقيم من حولنا .


القدرة على اتخاذ القرارات


نجد حلولاً مفيدة لمشاكلنا .


القدرة على حل المشاكل

2. المهارات العلائقية ومهارات التواصل



نعبر عن مشاعرنا،
واحتياجاتنا، وأفكارنا للآخرين بطريقة شفهية وغير شفهية.
ننصت بطريقة فعالة .

القدرة على التواصل بشكل فعال


نتفاعل بشكل إيجابي مع الأشخاص الذين نلتقي بهم يومياً بالأخص
مع أفراد العائلة.

القدرة على إقامة علاقات شخصية والمحافظة عليها



نستمع إلى احتياجات الغير ونفهمها.
نتصور حياة شخص آخر يعيش وضعاً مختلفاً.
نتقبّل التنوع.

القدرة على التعاطف


نتفاوض ونعبر عمّا نفكر أو نرفض بطريقة إيجابية.
نبني تقبّلنا في المجتمع ونقبل المعايير الاجتماعية .

القدرة على التفاوض والرفض


نعمل كفريق ونعبر عن احترامنا لمن هم حولنا .

القدرة على التعاون

3. التكيّف
ومهارات الإدارة الذاتية



نعرف
ذاتنا، واحتياجاتنا، وملذاتنا، ورغباتنا.
نؤمن أنه بإمكاننا أن نقوم بتغيير.

معرفة
الذات


نعترف
بمشاعرنا مثل الغضب، والحزن، والقلق وكيفية تأثيرها على سلوكنا.
نتعلم كيفية التعاطي مع هذه المشاعر والتكيف مع الخسارة أو الصدمة.

القدرة على التعاطي مع المشاعر


نحدد
الأمور الحياتية التي تسبب لنا الإجهاد.
ندير الوقت.
ندير الإجهاد عبر التفكير بطريقة إيجابية وتطبيق تقنيات الاسترخاء
.

القدرة على التعاطي مع التوتر والجهد

تصنيف المهارات بحسب جانيي Gagne
حدّد جانيي خمسة أصناف هي: الإخبار الشفهي والمهارات الفكرية والمهارات الحركيّة والمواقف والاتّجاهات size=9]
(د.
محمد فاتحي 2004 . ص 100-106)


1.

الإخبار الشفوي
Information Variable
ويتضمّن كلّ المعارف المكتبيّة والمهارات الفكريّة المعتمدة على الذّاكرة من استرجاع وفهم وتوصيل كما أنّها تتجاوز مستوى
الحفظ الآليّ للكلمات والأسماء والتّواريخ والأحداث والقواعد والمبادئ إلى مرحلة تعميم المكتسبات بشكل يجعل الفرد قادراً على التّعبير عما
تعلّمه في شكل جمل وبأسلوبه الخاصّ .

2. المهارات
الفكرية Habiletés Intellectuelles
تتميّز هذه المهارات بكونها تستدعي الفهم والتفكير المنطقي وأنّها متدرّجة بحيث يتطّلب تعلّم المهارة الموجودة في المرتبة الثّانية التحكّم أوّلا في
المهارة الّتي قبلها وهكذا تعدّ المهارات الفرعية الثّلاثة الأولى بمثابة مكتسبات ضروريّة قبل الإقبال على تعلّم المهارة الرّابعة


 
 توقيع : مروان المعمري


•• مآجيتَ آدورِ مديح آو شهرِه ,عآرِف نفسي آنآ (من آكـون)




.....آدرِي آني مبدع لحد آلنهآيهہ. وآدرِي آن(آسلوبي) لہٌ مقلدون فديتهمـ!••



ڵآ إڵه إڵآ آڵڵه .. عدد مْآ ڪآن .. ۈعدد مْآ ېڪۈن .. ۈعدد آڵحرڪآٺ ۈآڵڛڪۈن




رد مع اقتباس
قديم 01-29-2011, 11:30 PM   #4
مدير عام


الصورة الرمزية مروان المعمري
مروان المعمري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 04-24-2014 (12:30 AM)
 المشاركات : 204 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي



والأخيرة وتجدر الإشارة إلى أنّ المهارات الذّهنية عند جانيي Gagné
تنقسم إلى أربعة هي:

التّمييز:
وهي المهارة التي يستطيع الفرد بفضلها أن يدرك خصائص الأشياء والكائنات وأن يميّز بعضها عن البعض الآخر لوجود اختلافات بينها.


المفهوم والمصطلح
وهو المهارة التي يتعرّف الفرد بواسطتها على مكوّنات وحقائق معيّنة لانتمائها إلى فصيلة أو صنف معيّن.


القاعدة أو المبدأ:
وتظهر في قدرة الفرد على إنجاز عمل ما، أو تحقيق هدف انطلاقاً من استعمال الرموز والقوانين والمساطر المعمول بها (تطبيق قاعدة لغوية أو قانون رياضيّ).


القاعدة من المستوى الرّفيع/ الأعلى:
وهي مجموعة قوانين وقواعد بسيطة مرتّبة بشكل أقلّ أو أكثر تعقيدا ومرتبطة فيما بينها. فدرجة تعقّدها وصعوبة اكتسابها، هي الصّيغة الّتي
تميّز قاعدة من المستوى الأعلى عن قاعدة بسيطة.

المهارات الحركيّة
وهي تلك المهارات التي تسمح بالتحكّم بشكل مرن ودقيق وملائم في إنجاز عمل يتطلّب استخدام الجهاز العضليّ مثل مسك القلم أو أداة الرّسم،
والغناء، والرّقص، والقفز، والحفاظ على التّوازن. ويتضمّن تعلّم مهارة حركيّة محددّة اكتساب أنواع أخرى من
المهارات والقدرات قد تنتمي إلى المجال المعرفيّ أو المجال العاطفيّ.
صنيف المهارات بحسب جانيي Gagne


الاستراتيجيّات المعرفيّة Strategies Cognitives
تتميّز الاستراتيجيّات الذّهنية بارتكازها على مكوّنات سلوكيّة باطنيّة للفرد المتعلّم خلاف المهارات الفكريّة التي تصبّ في المحيط الخارجيّ
للفرد. وتنسحب الاستراتيجيات الذّهنية على كثير من الحالات وعلى أوضاع التعلّم وحلّ المشكلات
وتتضمّن عدداً من السّلوكيات والممارسات الّتي تسهّل إنجاز أعمال معقّدة وحلّ المسائل ومواجهة الصّعوبات.

5. المواقف
والاتّجاهات Attitudes

تعد المواقف من نتائج التعلّم المرتبطة بالقيم، والتي توجّه المتعلّم في اختيار سلوكياته، ويعدّ الموقف بالنّسبة إلى جانييه بمثابة حالة باطنيّة تؤثّر في اختيار الفرد لموقف شخصيّ تجاه الأشياء والأفراد والأحداث، أمّا موريست
Morissette
فإنّه يعتبر الموقف شعوراً باطنيًّا للمتعلم يشعر به كلّما وجد نفسه أمام شيء معيّن أو فكرة ما أو نشاط محدّد وردود الفعل هذه
تدفعه إلى أن يقترب أو يبتعد من تلك الحاجة (الشيء، الفكرة، الفعل،........) وأن يكون موافقاً عليها أو غير موافق. وبالتّالي فإنّ
اعتماد قيم أو أفكار أو سلوكيات يتمّ تفضيلها على غيرها وتحويلها إلى أفعال ليس إلاّ نتيجة لتعلّمات متراكمة.


 
 توقيع : مروان المعمري


•• مآجيتَ آدورِ مديح آو شهرِه ,عآرِف نفسي آنآ (من آكـون)




.....آدرِي آني مبدع لحد آلنهآيهہ. وآدرِي آن(آسلوبي) لہٌ مقلدون فديتهمـ!••



ڵآ إڵه إڵآ آڵڵه .. عدد مْآ ڪآن .. ۈعدد مْآ ېڪۈن .. ۈعدد آڵحرڪآٺ ۈآڵڛڪۈن




رد مع اقتباس
قديم 01-29-2011, 11:31 PM   #5
مدير عام


الصورة الرمزية مروان المعمري
مروان المعمري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 04-24-2014 (12:30 AM)
 المشاركات : 204 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي



متطلبات المهارة:

تحليل كلّ مهارة إلى عدد من السلوكيات الفرعية.
زيادة الثّقافة العامّة.
التدرّب على المهارات في وضعيّات واقعيّة مختلفة.
قابليّة المهارة للتقويم.

كيف تطور المهارات؟
تعريف مهارات
محددة وتعزيزها.

تحديد المهارات التي تؤثّر في السلوك .

وضع أمثلة سلبية وإيجابية حول كيفيّة تطبيق هذه المهارات.

تشجيع التمرين على المهارات.

تصحيح الأفكار الخاطئة عن المهارات وكيفية تطبيقها.
2. تعزيز قدرة الحصول على المهارات وتطبيقها

تأمين فرص مراقبة تطبيق المهارات بشكل فعال في أثناء التدريب.

تقييم التطبيق.

تأمين الملاحظات والتوصيات لإجراء تدابير تصحيحية.
3. تعزيز المحافظة على المهارات وتعميمها

تأمين الفرص للتمرين الشخصي.

تعزيز التقييم الذاتي وتعديل المهارات.

مقوّمات المهارات:
تنقسم المهارات إلى أساسيّة وثانويّة وبسيطة ومعقدة ومهارات من المستوى العالي. وتتضمّن المهارات ثلاثة مجالات أو أبعاد
أساسية مترابطة ومتزامنة لا يمكن الفصل بينها عملياً،
ومن ثمّ فإنّ تقسيمها لا يعدو أن يكون غير أمر نظري لأغراض الدراسة فحسب، فهل بإمكاننا أن نتصرّف
تصرفاً ما دون معرفة سابقة؟ وهل يمكن أن
نتصرف دون أحاسيس؟


مقوّمات
المهارة الأساسيّة
سنوضحها في مثال ( تعلّم
سياقة سيارة )










المعارف:
معرفة قانون السير، الإشارات، المبادئ العامة لقيادة سيارة ذات محرك، (معارف للاحتفاظ بها خزنها).
تحليل وضعيات، تقدير التوقف في علاقة بحالة الطريق، حدس نوايا السائقين الآخرين القرارات. (مهارة فكرية ينبغي تنميتها تحليل، تخمين).



المهارة:

إقلاع، التحكم في السّير الخطّي للسيارة، تغيير السرعة، الانعطاف، (مهارة حركية يجب التحكم فيها).




السلوكيات:
الانتباه أو الحذر، احترام قانون السير،اتّخاذموقف لطيف تجاه السائقين الآخرين والرّاجلين،السهر على السلامة الخاصة وسلامة الآخرين.
مواقف ينبغي استدماجها في الذّات.

(عبد
الرحيم الهاروشي، 2004 ص 88)
وقد أورد عبد الرّحيم


 
 توقيع : مروان المعمري


•• مآجيتَ آدورِ مديح آو شهرِه ,عآرِف نفسي آنآ (من آكـون)




.....آدرِي آني مبدع لحد آلنهآيهہ. وآدرِي آن(آسلوبي) لہٌ مقلدون فديتهمـ!••



ڵآ إڵه إڵآ آڵڵه .. عدد مْآ ڪآن .. ۈعدد مْآ ېڪۈن .. ۈعدد آڵحرڪآٺ ۈآڵڛڪۈن




رد مع اقتباس
قديم 01-29-2011, 11:33 PM   #6
مدير عام


الصورة الرمزية مروان المعمري
مروان المعمري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 04-24-2014 (12:30 AM)
 المشاركات : 204 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي



وقد أورد عبد الرّحيم
الهاروشي في كتابه "بيداغوجيا الكفايات" عددا من الملاحظات في معرض
مناقشته للمثال السابق منها:
أنّ اكتساب مهارة ما يحتوي على مجالات ثلاثة كلّ منها ينمّي أهدافاً مختلفة التعقيد فمثلاً تخزين قانون السّير
أكثر سهولة من تعلم تحليل وضعيات ومن التخمين أو اتخاذ القرارات ....
يسعى الفرد إلى زيادة معرفته النّظريّة الخاصّة بتلك المهارة (قانون السياقة) ويمكنه تحصيل تلك المعارف عن
طريق وسائل متعدّدة مثل القراءة والاستماع والمشاهدة.
إن اكتساب المهارات الفكريّة وتطوّرها يكون من خلال التدرّب عليها في أرض الواقع من خلال الفعل والتجربة
في ظروف مشابهة أو واقعية طبيعية.
إن إتقان المهارة والتحكم فيها لا يقف عند حدود المعرفة النظرية بل يتأتى من خلال الفعل والتكرار والممارسة.
المواقف: وتعني كيف نتصرّف بشكل مناسب في أوضاع غير متوقعة، ذلك أنّ التجربة والممارسة في تلك الوضعيات تؤدّي
إلى استبطان تلك المواقف.

مقوّمات المهارات:
وقد اقترح د. محمد فاتحي في كتابة تقييم الكفايات في مسألة تكوين الكفايات الصياغة الآتية:
أ‌- تكوين مهارة من المهارات:
تعد المهارة أحد المكوّنات الرئيسية للقدرة، ولتكوين مهارة ما يمكن اللجوء إلى تفتيتها إلى مجموعة من الاجراءات أو المقاطع.
ب- تكوين القدرة:
القدرة وفق هذا المفهوم هي عملية الدّمج بين مجموعة من المهارات التي تم تكوينها عند المتعلم، فالقدرة على الخياطة مثلاً تتطلب
مجموعة من المهارات فيها: استعمال الإبرة، تفصيل الثوب...... وهاتان المهارتان الرئيسيتان تتكوّن كلّ
واحدة منها من مجموعة من الإجراءات المحدّدة في شكل إنجازات دقيقة ومضبوطة مثل: الإمساك بالإبرة، إدخال الخيط في الإبرة، إدخال الإبرة في الثوب....
كما أن هاتين المهارتين المرتطبتين باستعمال الإبرة وقص الثوب قد ساهمتا في علاقتهما المدمجة في تكوين القدرة على الخياطة.
ج‌- بناء الكفاية:
إن بناء كفاية معينة يتطلب تفتيت تلك الكفاية إلى أهم القدرات المكوّنة لها،إذ أن عملية الدّمج بين تلك القدرات، تؤدّي إلى تكوين الكفاية المنشودة. من خلال
الصياغة الإجرائية السّابقة :


 
 توقيع : مروان المعمري


•• مآجيتَ آدورِ مديح آو شهرِه ,عآرِف نفسي آنآ (من آكـون)




.....آدرِي آني مبدع لحد آلنهآيهہ. وآدرِي آن(آسلوبي) لہٌ مقلدون فديتهمـ!••



ڵآ إڵه إڵآ آڵڵه .. عدد مْآ ڪآن .. ۈعدد مْآ ېڪۈن .. ۈعدد آڵحرڪآٺ ۈآڵڛڪۈن




رد مع اقتباس
قديم 01-29-2011, 11:34 PM   #7
مدير عام


الصورة الرمزية مروان المعمري
مروان المعمري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 04-24-2014 (12:30 AM)
 المشاركات : 204 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي



أهمية المهارات الحياتية للطفل

تعمل المؤسسة التربوية الحديثة على إعداد الطفل ليكون عنصراً إيجابياً فاعلاً، ومؤهلاً لبناء مجتمعه وتطويره ، لذلك لم يعد دور المدرسة العصرية مقتصراً على تزويد المتعلم بالمعارف النظرية ، وإنما تعدى ذلك لتدريب الطفل على ممارسة مجموعة من المهارات الحياتية التي تؤهله للنجاح والتميز في حياته .

ومن أبرز المهارات الحياتية التي يحتاج إليها المتعلم :
المهارات اللغوية ، المهارات الصحية ، العمل على تحقيق اقتصاد المعرفة ، توظيف الحاسوب بكفاءة ، ممارسة التفكير الناقد والإبداعي ، والذكاء العاطفي وإدارة المشاعر ومهارات التفاوض ، والإقناع بالبراهين والأدلة العلمية ، ومهارات التعامل مع الذات ، والقدرة على اتخاذ القرار.
فما المقصود بالمهارات الحياتية ؟ وما أهميتها لحياة المتعلم ، وكيف تعمل المدرسة على تأهيل المتعلم للاستفادة منها ؟
مفهوم المهارات الحياتية :
ورد في معجم المصطلحات التربوية أنَّ المهارات الحياتية هي : المهارات التي تساعد التلاميذ على التكيّف مع المجتمع الذي يعيشون فيه ، وتركّز على النمو اللغوي ، الطعام ، ارتداء الملابس ، القدرة على تحمل المسؤولية ، التوجيه الذاتي ، المهارات المنزلية ، الأنشطة الاقتصادية ، والتفاعل الاجتماعي .
أو هي : مجموعة القدرات الشخصية التي تكسب المتعلم ثقة في نفسه تمكنه من تحمل المسؤولية ، وفهم النفس والآخرين ، والتعامل معهم بذكاء ، وإنجاز المهام الموكلة إليه بكفاءة عالية ، واتخاذ القرارات الصائبة بمنهجية علمية سليمة .
أهمية اكتساب المهارات الحياتية :
حيث إنَّ الإنسان كائن اجتماعي بالطبع ، لا يقوى على العيش في معزل عن الآخرين ، فإنه يحتاج إلى مجموعة من المهارات الحياتية التي تمكنه من التواصل مع الآخرين ، والتفاعل معهم ، وتعينه على تحقيق أهدافه بنجاح ، وتكفل له حياة اجتماعية سعيدة ،
وبقدر ما يتقن المتعلم المهارات الحياتية يكون تميزه في حياته أعظم . لذلك ؛ فإن المدرسة العصرية ذات الإمكانات العالية تعمل على تسليح المتعلم بحزمة من المهارات التي تتكامل بمنهجية علمية ل: تساعد المتعلم على التعامل مع مواقف الحياة المختلفة ، وعلى احتمال الضغوط ، ومواجهة التحديات اليومية.

تعينه على حل مشكلاته الشخصية والاجتماعية والتعامل معها بوعي .
تكسبه ثقة في نفسه ، وتشعره بالراحة والسعادة حين ينفذ أعماله بإتقان .
تهبه حب الآخرين ، واحترامهم له ، وتقديرهم لعمله .
تمكنه من القيام بأعماله بنجاح .
تساعده على تطبيق ما يتعلمه عملياً .
تزيد دافعيته للتعلم .

وخير وسيلة لتدريب المتعلمين على المهارات الحياتية اللازمة لنجاحهم في أعمالهم هي : تدريبهم على هذه المهارات من خلال توظيف استراتيجيات التدريس والتقويم الحديثة ، والتقنيات الحديثة في غرف المصادر والمختبرات التطبيقية مثل : مختبر اللغات مختبر الروبوت والكيمياء والعلوم ،

ويمكن تعليم الطفل المهارات الحياتية منذ نعومة أظافره ، ويكون هذا التعليم من خلال اللعب أو تمثيل الدور ، أو تعريضه لمشكلة تتطلب حلاً ، أو حكاية قصة ذات مغزى ، وكل ذلك لكي يستطيع الطفل التصرف في حال عدم وجود الرقيب
، فيحمى نفسه من أي خطر يمكن أن يتعرض له . وبقدر ما تنجح المدرسة العصرية في توفير هذه التقنيات والمختبرات ، و تمكين الطلبة من توظيفها عملياً ، يكون نجاحها في تأهيل طلبتها لممارسة حياتهم بنجاح


 
 توقيع : مروان المعمري


•• مآجيتَ آدورِ مديح آو شهرِه ,عآرِف نفسي آنآ (من آكـون)




.....آدرِي آني مبدع لحد آلنهآيهہ. وآدرِي آن(آسلوبي) لہٌ مقلدون فديتهمـ!••



ڵآ إڵه إڵآ آڵڵه .. عدد مْآ ڪآن .. ۈعدد مْآ ېڪۈن .. ۈعدد آڵحرڪآٺ ۈآڵڛڪۈن




رد مع اقتباس
قديم 01-29-2011, 11:39 PM   #8
مدير عام


الصورة الرمزية مروان المعمري
مروان المعمري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 04-24-2014 (12:30 AM)
 المشاركات : 204 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blue
افتراضي



طارق السويدان والمهارات الحياتية

ووفقا للدكتور طارق السويدان


يعتقد الكثير من الشباب المسلم أن نجاحه يتوقف على مدى

مذاكرته لدروسه وتحصيله العلمي والذي سيترتب عليه مسار حياته
مستقبلاً، إلا أن العالم الغربي فطن إلى ما هو أبعد من ذلك وهو
تعليم النشء والشباب لمهارات الحياة، تلك المهارات البعيدة عن مهارات التحصيل الدراسي.



فهناك فكرة رئيسية مفادها "لن تنهض أمة دون أن تتقن مهارات الحياة،

ووفقا للدكتور طارق السويدان فإن هناك أنواع عدة من المهارات

تتنوع ما بين مهارات إدارية ومهارات فنية، ومهارات علمية،
والأهم وهو الغائب عن بلاد العرب هو المهارات الحياتية.



ومن أبرز المهارات الحياتية التي ينبغي غرسها في الشباب هي القيم،

وحسب ما أكده السويدان فى برنامجه "علمتني الحياة" فإنه لابد
للشاب من أن يسأل نفسه عن ماهية القيم التي يؤمن بها؟ ليس إيمانا
لفظيا وإنما يعتقد بها ويمارسها بحيث تصبح شيئاً من مكوناته الفكرية والعقدية.



روح الإنجاز



وفي دراسة استطلاعية أجراها موقع بيت دوت كوم وهو أكبر
مواقع التوظيف في الشرق الأوسط من أجل معرفة الأسباب المؤدية
إلى عدم الإنجاز والإتقان في العمل في المنطقة العربية جاءت أبرز
أسبابها عدم تقدير جهود الموظفين من قبل الإدارات بنتيجة 41%،
تبعه الغموض في المهمة الموكلة إليهم بنسبة 30%، وجاء رأي 14%

بأن عدم مشاركتهم في صنع القرار يؤثر سلباً في مدى تحقيق الإنجاز والإتقان.



و يرى السويدان أن افتقاد روح الإنجاز تعد أم المشاكل التي تواجه
الأمة الإسلامية والتي يبدو شبابها وكأنه بينه وبين الإتقان عداء،
مشيرا إلى أن نهضة الأمة الإسلامية تتوقف على تغيير هذا الفكر
المرسخ بعقول الشباب وهو إرجاع كل شيء إلى مدى الكسب
المباشر الذي سيتحقق لهم دون النظر إلى الكسب العائد على الأمة
من وراء إتقان أعمالهم ومدى إنجازهم فيها.



اغرس غرسا



ففلسفة تعليم مهارات الحياة هي أن تغرس غرساً، فعندما تتناول تلك
المناهج مفهوم الصدق فإن المتحدث يسهب في الوعظ وسياقه
الأحاديث النبوية والآيات القرآنية، وبالرغم من ذلك نجد أن
الكثيرين يتأثرون تأثراً لحظيا وما يلبثوا أن يخالفوا، هذا لأن
المفهوم لم يغرس ولكن غرس المفهوم يكون عن طريق عرض فيلم
على سبيل المثال في بداية المحاضرة حول طفلين في الامتحان
يغش أحدهما من الآخر فيراهما صديقهما الثالث وتراهما المعلمة
فتعنفهما بشدة متهمة كلاهما بالغش وهو ما ينكره الطفلان فتوجه
السؤال لذلك الطفل الثالث وهنا ينتهي الفيلم ويبدأ المربي في توجيه
السؤال للحضور من الشباب أو الأطفال لو كنت مكان هذا الطفل

الثالث ماذا كنت ستفعل؟ هل ستكذب أم ستخسر صديقك؟

ويبدأ بذلك النقاش الذي من شأنه غرس المفاهيم بقوة دون تناولها
تناولاً سطحيا ما يلبث أن يزول أثره بنهاية الموقف.


 
 توقيع : مروان المعمري


•• مآجيتَ آدورِ مديح آو شهرِه ,عآرِف نفسي آنآ (من آكـون)




.....آدرِي آني مبدع لحد آلنهآيهہ. وآدرِي آن(آسلوبي) لہٌ مقلدون فديتهمـ!••



ڵآ إڵه إڵآ آڵڵه .. عدد مْآ ڪآن .. ۈعدد مْآ ېڪۈن .. ۈعدد آڵحرڪآٺ ۈآڵڛڪۈن




رد مع اقتباس
قديم 04-03-2011, 10:33 AM   #9
المراقب العام


الصورة الرمزية ماجد الجنيبي
ماجد الجنيبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 9
 تاريخ التسجيل :  Feb 2011
 أخر زيارة : 05-24-2012 (12:45 AM)
 المشاركات : 101 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



مشكور على المعلومات الحلوة استاذي بارك الله فيك


 

رد مع اقتباس
قديم 05-21-2011, 10:59 AM   #10
عضو مميز


الصورة الرمزية ليث
ليث غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29
 تاريخ التسجيل :  Apr 2011
 أخر زيارة : 07-22-2014 (06:11 PM)
 المشاركات : 275 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Purple
افتراضي





 

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مادة, أهمية, المهارات, الحياتية, دراسة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 10:36 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd منتديات
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
أقسام المنتديات

قسم المدرسة * ساحة المدرسة * قسم المواد التعليمية * التربية الإسلامية * اللغة العربية * مادة الرياضيات * مادة العلوم * مادة الدراسات الأجتماعية * مادة المهارات الحياتية * مادة اللغة الانجليزية * مادة الحاسوب * استراحة الموقع العامة * الصور والتصميم والفوتوشوب * الحاسوب والانترنت * الانشطة المدرسية * قسم إدارة الموقع * القرارات الادارية * الاقتراحات والشكاوي * الهوايات والمواهب الطلابية * الأهداءات والتهاني والترحيب بالأعضاء * الصحة المدرسية * استراحة الموقع التكنولوجية والتقنية * عالم الهوتف النقالة * استراحة الموقع التعليمية و الإسلامية والأدبية * الأدب والشعر والخواطر * القصص والروايات * شـذرات آسـلامـ ي ـة ..~ّ * المواضيع العامة * كوووورة x كووورة * مقاطع الصوتيات والمرئيات الإسلامية * مكتبة الفيديو الرياضية * مقاطع البلوتوث والرسوم المتحركة * القرية التعليمية * البحوث والمشاريع المدرسية والكتب الالكترونية * عالم السيارات * أستـديو الأخـــبآر ...~ّ * قسم المسابقات * الخيمة الرمضانية *


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 13 14 15 16 17 18 19 21 23 24 26 27 28 29 30 31 32 33 35 36 37 39 40 41 42 43 44